الرئيسية / إيطاليا / دراسة إيطالية: المهاجرون حائطٌ منيع ضد خطر تناقص السكان الأصليين

دراسة إيطالية: المهاجرون حائطٌ منيع ضد خطر تناقص السكان الأصليين

   أظهرت إحصائية أُجريت في ايطاليا أن الأجانب الذين يعيشون فيها هم حائط منيع لخطر تناقص السكان بسبب الهجرة.

   وكشفت دراسة تحليلية لمركز الدراسات الاستثمارية الاجتماعية الايطالي (شينسيس)، بعنوان ”لنخرج من السُبات: حلول لتنمية جيدة“، (أن المهاجرين يحفظون البلديات الصغيرة من الانقراض ويساهمون بوقف التدهور ”الديموغرافي“ في المدن الكبرى)، لكن (نسبة الولادات الآن انخفضت بين المهاجرين أيضا)، حيث (قلَّ عدد الأطفال لديهم بنسبة 15.3% خلال العام الماضي).

   وأبرزت المعطيات أنه (في إيطاليا التي تشهدُ انخفاضاً سكانياً سريعاً، في عد
د المواليد التي بلغت معدّلاتٍ دنيا لم ترها البلاد منذ عام 1861، هناك 841 بلدية ارتفعت نسبة سكانها على مدى السنوات الخمس ما بين (2010-2015) بسبب المهاجرين فقط)، وأن (في هذه البلديات التي تقع في كل أنحاء البلاد وهي ذات مساحات مختلفة، يُقيم ما يقرب من الـ14 مليون نسمة، أو 23% من سكان إيطاليا).

   وخلصت الدراسة مبيّنة إلى أنه (من دون المهاجرين في السنوات الخمس الماضية، كانت ستعاني 51 بلدية إيطالية من بين 144 ممن تشتمل على أكثر من 50 ألف نسمة، من تقلص حاد في السكان).

عن الوسط

شاهد أيضاً

أكبر زعيم ”مافيا“ في إيطاليا يعتنق الإسلام على يد مهاجر مغربي!

   في ظل (الجعجعة) التي تُثار داخل إيطاليا بأن التطرّف يُولَد داخل السجون، في إشارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *