الرئيسية / قناة الوسط / موت 16 تلميذاً بإحتراق حافلة في رحلة مدرسية إلى البندقية، وآخرون في حالة خطيرة

موت 16 تلميذاً بإحتراق حافلة في رحلة مدرسية إلى البندقية، وآخرون في حالة خطيرة

   حادثةٌ مروِّعة وقعت لحافلة تقلُّ 56 تلميذاً قَدِمت من المجر في طريقها إلى مدينة البندقية السياحية، وكانت قد ارتطمت بالجسر الذي يربط مدخل (فيرونا الشمالي) بالطريق السريعة، A4 المؤدية إلى البندقية، وذلك عند الساعة الحادية عشر من ليلة البارحة، حيث إحترقت الحافلة تماماً، وأدت إلى موت 16 طالباً على الفور، وجرح 39 آخرين، وزِعوا جميعهم على مستشفيات مدينة فيرونا التي تقع بحوالي 100 كليومتر جنوب البندقية، أحدهم في غيبوبة تامة، و12 حالتهم خطيرة، و13 منهم أصيبوا بجروحٍ طفيفة، بينما نجى 12 آخرين تم إيوائهم في فندق (إيبيس) المطل على الطريق السريع الذي يمر بفيرونا، وإعانتهم بعد أن إحترقت جميع أمتعتهم؛ هذه هي الحصيلة التي صرّح بها وزارة الخارجية المجري قبل قليل.

   ويذكر أن التلاميذ هم طلاب بمدرسة (زيني) الثانوية في (بودابست) عاصمة المجر، تترواح أعمارهم ما بين 14 إلى 18 عاماً، خرجوا في رحلة مدرسية سياحية بإيطاليا، بعد مرورهم بجولةٍ سياحية ثلجية في فرنسا برفقة معلمين وبعض وأولياء أمورهم.

   يَروي رجال الإطفاء أنهم رأوا مشاهد بشعة أثناء محاولة تقديم النجدة، حيث كان يتقافز التلاميذ من الحافلة، وبعضهم أصيب بالصدمة من هول الموقف حيث كانوا يرون جثث زملائهم وقد تفحّمت أمام أعينهم، وبعضهم مات إختناقا.

   وقال مدير شرطة مرور فيرونا، (جيرولامو لاكوانيتي): (من المُبكر معرفة أسباب وقوع هذه المأساة)، وقد إستنفرت كل القوى الأمنية العاملة في الخارج بمنطقة فيرونا للوقوف بجانب المُسعفين ومحاولة تقديم النجدة والمساعدة.

   وأضاف لاكوانيتي: (أنه من الصعب التعرف على الموتى الآن، ولكننا نعمل على تحليل الحمض النووي لكل واحدٍ منهم للتعرف عليهم).

   وقال القنصل العام للمجر بميلانو عاصمة الشمال (جوديت تيمافّي) في وقتٍ سابق: (أنه إنطلق في طريقه إلى مكان الحادث للوقوف عليه بنفسه، للتعرّف على منهم لا زالوا على قيد الحياة وتقديم المساعدة لهم).

   ومن إحدى الفرَضيات التي يُرجح أنها أدّت إلى هذا الحادث حسب شرطة المرور: (هي عدم جودة عجلات الحافلة، أو أنها أُستهلكت إلى حدٍ لا يضمن سلامة السير)؛ وبهذا يعكف المحققون على أخذ شهادات من عاينوا الحافلة أثناء مرورها، خاصةً أن أحد سائقي الشاحنات الذي كان يسير وراء الحافلة ذكر أنه قبل موقع الحادثة بحوالي 30 كيلومتراً تقريباً رأى إحدى عجلاتها ليست على ما يرام.

   وقالت المدعي العام في فيرونا (أنجيلا باربايّو) أنها باشررت وزملائها في فتح قضية بالقتل العمد حول الحادث، وعلى ضوء هذا جارٍ التحقيق)، غير أنها ذكرت (أن الوضع معقّد) وليس سهلا.

 

 

عن الوسط

شاهد أيضاً

بالفيديو: السفير المغربي بإيطاليا حسن أبو أيوب يُعلّق على فوز العدالة والتنمية.

     بأسلوبه الجذاب الذي خلق له (كاريزما) خطابية ميزته عن غيره من الدبلوماسيين ولغته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *